الرئيسية 08 المقالات 08 مقالات صحفية 08 بلمهدي : المناهج الدراسية المعتمدة تراعي القيم الوطنية والمرجعية الدينية
بلمهدي : المناهج الدراسية المعتمدة تراعي القيم الوطنية والمرجعية الدينية

بلمهدي : المناهج الدراسية المعتمدة تراعي القيم الوطنية والمرجعية الدينية

قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي ، الأربعاء بميلة، إن المناهج الدراسية المعتمدة تراعي القيم الوطنية والمرجعية الدينية، مثمنا مراجعة الكتب الدراسية واسترجاع البسملة .

و أكد الوزير في رده على الصحافة عقب إشرافه على مراسم الدخول المدرسي لهذه السنة من الثانوية الجديدة لبلدية عين التين أنه تم مراسلة دائرته الوزارية من طرف وزير التربية الوطنية لمراجعة كتب التربية الإسلامية وكان الرد باعتمادها بعد مراجعتها من قبل إطارات سامية مختصة من علماء وأساتذة بوزارة الشؤون الدينية والأوقاف بعد عدم تسجيل أية ملاحظات تحول دون أن تكون الكتب في متناول التلاميذ.

و في السياق، حذر  بلمهدي من استغلال الأطفال عبر منصات التواصل الاجتماعي من خلال “الرسائل الهدامة” التي يتلقونها في الدردشة والحوارات مع شخصيات وجهات مجهولة.

وأوضح الوزير في حديثه للصحافة بإقامة ضيوف الولاية، أن الطفل أو التلميذ أو الشاب يتلقى عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام الحديثة رسائل “هدامة” تدعوا للخشية من هذه الوسائط، وتستدعي التوعية وتبصير مستعمليها من الأطفال ليكونوا أكثر حذرا وحيطة في التعامل خلال الدردشات التي يجرونها مع “المجهول”، على حد وصفه.

وأضاف بلمهدي على أن التحاور التي يقوم به الأطفال قد يكون مع جهات لا يعرفونها تبث سموما تشكك في الجزائر ومؤسساتها و رجالاتها وحتى تاريخها واستقلالها ما يستدعي اليوم مرافقتهم، دعيا الاساتذة والمربين والائمة و الأولياء التوعية في هذا الخصوص.

و بعد أن نوه عقب الدرس الافتتاحي الذي حضره بمعية التلاميذ والسلطات المحلية بالثانوية الجديدة (نمط 800ـ200) لبلدية عين التين التي أشرف على تدشينها اليوم بما جاء في هذا الدرس من معاني تنبذ الفتنة والفساد في موضوعه المتمحور حول “حب الوطن والوفاء له” قال الوزير: “إن الجزائر دفعت ضريبة كبيرة” لاستعادة سيادتها من المستعمر من خلال التضحيات الجسيمة التي قام بها أبناؤها ما يفرض اليوم –كما أضاف- المحافظة عليها و على مكتسباتها.

وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي

عن ahmed

اترك رد