الرئيسية 08 أرشيف الكاتب: ahmed (صفحة 10)

أرشيف الكاتب: ahmed

الظِلُّ الوَريف في المصحف الشّريف.”يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا”.. النِّداء الحبيب

804257395

كثيرًا ما نقرأ أو نسمع هذا النّداء، الموجه إلينا، إلى كل واحد من أهل الايمان “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا”، وهو النداء الحبيب، أو نداء الحبيب للحبيب، نداء الله سبحانه إلى عبده، الذي دخل مع ربّه في عقد الإيمان، وعهد الإسلام، نداء للمؤانسة والملاطفة، وهو نداء المدح، إذ وصفت أشرف ما يربط العبد بربه وهو الإيمان والتصديق، والاعتراف والتحقيق.. وباعتبار أنّ ... أكمل القراءة »

الظِلُّ الوَريف في المصحف الشّريف.. نَسُوا اللهَ فَنَسِيَهُمْ

561949814

نسيان الخالق والغفلة عنه سبحانه خطر دائم وبلاء قائم، لأنه منزلق إلى النار، ومنحدر إلى الشنار، ولذلك كانت وظيفة الأنبياء التذكير {وَذَكِرْ فَإِنَ الذِكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ} الذاريات:55. ولا تزول غيايات النسيان إلا بالتذكير، ولا تنقشع سحابات الغفلة إلا بالتبصير، وإن أعظم الأسباب التي يؤخذ بها في علاج النسيان تعريف النعم، وتعداد المنن، {يَا أَيهَا الْإِنْسَانُ مَا غَركَ بِرَبكَ الْكَرِيمِ * ... أكمل القراءة »

الانتفاع بسعي الآخرين

895455721

لفتات القرآن الكريم مائدة من موائد الله سبحانه وتعالى نقف فيها على سرٍّ من أسرار آية منه أو آيات بينات من سورة أو من سور مختلفة، نأخذ منها عبرة ونستزيد منها إيمانًا ويقينًا، حتى نتحقق بقول الله سبحانه وتعالى: “إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (2) الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ ... أكمل القراءة »

تأملات إسلامية :الحق حجته دامغة

626544586

حرص القرآن الكريم وسنة النبي صلى الله عليه وسلم على إقامة آداب وسنن للحوار ينبغي أن تبرز فيه الحجة، ولا مكان للقوة بين متناظرين أو متحاورين، وقد سبق أن أشرنا في بعض اللفتات القرآنية الكريمة إلى جزء من هذه الآداب التي ينبغي مراعاتها والقيام بحقها في كل مجلس محاورة أو مناظرة. وإلى لفتة أخرى من اللفتات القرآنية الكريمة في مجلس ... أكمل القراءة »

الظِلُّ الوَريف في المصحف الشّريف ..حسرات العجز

661273584

العجز في الإنسان صفة مذمومة إذا تعلّقت بإرادته وحزمه، يتبرم منه ويتبرأ، بل يتحسّر إن فاته ما كان قادرًا عليه، قال تعالى: “يَا وَيْلَتَي أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُوْنَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِيْ فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِيْنَ” المائدة:31، وذلك بسبب ضعفه وغفلته، وعدم تقدير العواقب والمآلات. وقد علّمنا النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم أن ندعو: “اللّهمّ إنّي أعوذ بك من الهمّ والحزن، ... أكمل القراءة »

أصناف الناس في التعامل مع الله

283936184

سبق وأن تحدثنا عن الدعاء وآدابه في مجلس من مجالس النور ولفتة من لفتات القرآن الكريم على مائدة بسطها الله سبحانه عزّ وجلّ نتخير ونتفيأ ظلالها، ونكتشف أسرارها، ونستنبئ أخبارها، ولعلنا في هذه اللفتة القرآنية المباركة سنتحدث عن سرٍّ من أسرار بعض الترتيب في آيات الله سبحانه عزّ وجلّ في عبادة من العبادات وركن من أركان الدين ألا وهو عبادة ... أكمل القراءة »

تاملات قرآنية ….أدب الحــــوار

915091251

تأسيسًا لقواعد العلاقة بين الأنا والآخر الذي تحدثنا عنه وبيّناه فيما سبق، نقف في لفتات ووقفات قرآنية مباركة عند قوله سبحانه وتعالى: ” فَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ بَطْنِهِ وَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ رِجْلَيْنِ وَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ أَرْبَعٍ ۚ” (سورة النور: 45) نجد أن القرآن الكريم سمّى زحف الزواحف على بطنها سمّاه مشيا كما سمّى من يمشي على رجلين بذلك، ... أكمل القراءة »

الأنا والآخر في القرآن

570303404

مع لفتة قرآنية جديدة نستشف منها النور والخير والبركة من موائد كتاب الله تعالى المقدس الذي لا تنقضي عجائبه، والذي لا يخلق من كثرة الرد، لا يمله الأتقياء ولا يشبع منه العلماء. كتابٌ جعله الله تعالى كاملاً في كل شيء، ومن جملة ما أكمله الله تعالى وكمل به النفس البشرية الشَرُود، فعالج ما فيها من أنانية وما فيها من حبّ ... أكمل القراءة »

الظِلُّ الوَريف في المصحف الشّريف السعادة والشقاء

385316461

تحاول البشرية جاهدة تلمس الطرق الموصلة للسعادة، كما تسعى دأبًا إلى الابتعاد عن الشقاء، تبذل في ذلك الغالي والرخيص، والثمين والبخيس، غير أن مفهوم السعادة ظل حبيس مادة وثروة، محصورًا في بريق خلاب أو متاع جذاب، ولو كان الأمر كذلك ما اشتكى من ينعم في الخير الوفير البؤس والشقاء، ولما رأينا البائس الفقير يحسد على سعادة يتقلب فيها صباح مساء، ... أكمل القراءة »

الظِلُّ الوَريف في المصحف الشّريف على شَفَا جُرُف هار

694621010

لست أدري كيف يزعم الثبات من يقف على رمال متحرّكة! ولا كيف يتيه المرء في كبريائه وقدمُه على صعيد زلق! وأظلم من هذين مَن يشيّد بناءه، ويقيم صروحه على شفا جرف لا يرسو على صخرة، قال تعالى: ”أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىٰ تَقْوَىٰ مِنَ اللهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَم مَّنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىٰ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللهُ ... أكمل القراءة »